BLOGGER TEMPLATES - TWITTER BACKGROUNDS »

مصــــــر

مصــــــر
فلترفعوا عيونكم إليّ ، لربّما .. إذا التقت عيونكم بالموت في عينيّ ، يبتسم الفناء داخلي .. لأنّكم رفعتم رأسكم .. مرّه ! -أمل دنقل


كانت النبوءة :(الناس نيام، فإذا ما انتبهوا ماتوا!)؛ و قد كٌسرت البلورة فوجبت

ما أجمل كلمات البشر الإقصائية .. و كيف تظهر إغراءها الفاتن بطائفيتها .. و كيف تشع عنفا تعصبيا .. و ما يجعلها اجمل؛ هو أن باطنها لم ينجلِ بعد على ظاهرها .. فهيهات أن تعرف قوة الإغراء بأن تكون ممثّل الرب على الأرض .. بأن تنطق بكلمات مهيبة تشعرك بألوهيتك !

___________________________________

آه ، إن قوة الأرض و الدم مخيفة حقا. إنها لتستطيع أن تجذبنا إليها في كل حين كلما أردنا ارتفاعا ! - "سلطان الظلام" توفيق الحكيم


Saturday, March 5, 2011

و يهزذنـي

و يهزني الشعر ..
الشعر الضائع في الأفق ..
الشعر الذي يبكي حدادا وسط الفرح
و يهزني هزا كالجريح ،
هزني هزا .. ثم قتل
أتقتلني ؟
هرب
هزني هزا .. ثم هرب
إلى أين ؟
الأفق ليس رحبا
فأنتَ الأفق النازف في سمائي
هزني .. ثم وقف
"ليس كل الطلاسم سواء"
ليس كل الجرحى ينزفون دما
و ليس كل الثوار واثقون
و لست أنتِ كأي طلسم

و يهزني الشعر
يهزني هزا
أين أنتِ ؟
ماذا عني ؟
أصرت تسأل عني ؟
هزني ..
ثم ابتسم
أليس هناك مثوى للعاشقين ؟
مثوى للعابرين على ضفافي ؟
هزني هزا
ثم انتفضت
"أليس هناك مثوى لمثلي؟"
هزني هزا
"ليس كل الطلاسم سواء"
و أنتِ لستِ كأي طلسم
أنتِ
و أنتِ مني
أنا الشعر ،
و أنتِ مَن أنتِ
لستِ قولا عابرا
و لستِ حولا ساكنا
هززتك هزا
أن لا تخافي !

هزني
هزني قلمي
هزني هزا
ثم وقف
ليس كل الكلمات تنزف جرحا
و ليس كل الأنهار تجري بماء
هزني هزا
ثم قبل يدي
و انطلق


نور بدر
الجمعة
1:00 صباحا

2 comments:

Anonymous said...

"ليس كل الطلاسم سواء"
ليس كل الجرحى ينزفون دما

اللون يحقنني دما
لكن خلف الصورة السوداء وجهي ..
ويدور خلف ستارة الاحياء من دوني الزمن ..!

نور
اذهلني هذا النص رغم اني لم اعرف مكانا منه
احببت ان اضع القليل هنا

dana

just nour said...

لم أكن السبب أنا وحدي
لم أكن يوما لوحدي السبب !

ليس كل الجرحى ينزفون دما
و ليس كل الدماء حقيقة !

دانا ،،
من زمان أنتظر مرورك هنا
و ها قد مررت و أضفت ..
و أطللت بوجهك من بين الحجب